القائمة الرئيسية

الصفحات

سيرة القديس الانباصموئل المعترف


ولد القديس الانباصموئيل المعترف سنة 597 م في مصر . وكان والده كاهناً.
وقضى القديس الانباصموئيل المعترف معظم سنواته الأولى في دير القديس الانبا مكاريوس الكبير في وادي النطرون فى برية شهيت ، وكان تلميذأ للانبا أغاثون. رُسم كاهنًا وأعطاه الله مواهب كثيرة منها موهبة شفاء المرضى وعمل المعجزات.


حياه ونسك القديس الانباصموئيل المعترف:

وخلال فترة وجوده في دير القديس الانبا مكاريوس ، تعرض القديس الانباصموئيل المعترف للتعذيب الشديد ونتيجة التعذيب فقد إحدى عينيه . وفي احد الايام ظهر له ملاك الرب وأمره للذهاب الى جبل القلامون في منطقة الواحت بمدينة الفيوم في مصر والعيش هناك. فأطاع القديس الانباصموئيل المعترف الملاك وذهب إلى هناك وبنى ديرًا على اسم السيدة العذراء مريم. وتجمع حوله العديد من أبنائه الروحيين وتلاميذه وزاد عددهم حتى أصبحوا الآلاف من الرهبان.




وعانى القديس الانباصموئيل المعترف كثيرا من البربر الذين كانوا يعبدون الشمس والذين أسروه كثيرا وذلك قبل أن يطلقوا سراحه للعودة إلى ديره على جبل القلمون مرة اخرى. وظهرت له  السيدة العذراء وقالت له: هذا المكان سيكون مسكن لى الأبد. ومنذ ذلك اليوم ، لم يهاجم البربر هذا الدير مرة أخرى.


نياحة القديس الانباصموئيل المعترف:

تنيح القديس الانباصموئيل المعترف فى سنة 693 م. ولا يزال دير القلامون الذي بناه القديس يزدهر يوم بعد يوم. بركة شفاعة القديس الانباصموئيل المعترف تكون مع جميعنا امين.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

عناصر الموضوع